المنافسة بين الشركات المصنّعة للهواتف الذكية وصلت إلى أوجها خلال العام الحالي 2016، حيث تتسابق تلك الشركات لتطوير أجهزتها، وبالتالي كاميرات تلك الهواتف الذكية، كجزء من تركيبة تلك الهواتف. موقع لبيب؛ وضمن هذه المقالة، سيطلعك على أفضل الهواتف الذكية من حيث الكاميرات وتقنيات التصوير خلال العام 2016، وفقاً لدراسات متخصصة قام بها خبراء الهواتف الذكية حول العالم.

ويرى خبراء الأجهزة الذكية بأن الشركات المصنّعة للهواتف الذكية وصلت إلى نقطة بات من الصعب بعدها إصدار هواتف ذكية بكاميرات أكثر تطوراً مما وصلت إليه، إلّا في حالة إحداث تغيير جوهري في مبنى الأجهزة والهواتف الذكية.

تالياً الأجهزة والهواتف الذكية التي تمتلك أفضل الكاميرات، وذلك حتى منتصف 2016.

سوني إكسبريا  Sony Xperia Z5) Z5)

سوني إكسبريا Z5

في البداية، يرى خبراء الهواتف الذكية حول العالم، بأن أهم ما تحمله هواتف شركة سوني للمستخدم هو دقة وضوح الكاميرا، ومقاومة الجهاز للماء.

في أواخر العام 2015، وتحديداً في أواخر الربع الثالث من العام 2015، قامت شركة سوني اليابانية بالإفصاح عن سلسلة هواتفها الذكية من طراز زد Z، والتي حملت الرقم 5، فيما أن دقة وضوح صور هواتف سوني إكسبريا زد 5، الملتقطة عبر الكاميرا الرئيسية للجهاز (الكاميرا الخلفية) تبلغ 23 ميجا بكسل، بفتحة عدسة f/2.0، أما الكاميرا الأمامية للجهاز، أو ما باتت تعرف بكاميرا السيلفي، فتبلغ دقة وضوح صورها 5.1 ميجا بكسل، بفتحة عدسة f/2.4.

مميزات كاميرات هواتف سوني إكسبريا زد 5 كثيرة، ذلك بأنك ستكون قادراً على التقاط الصور بدقة عالية، دون الحاجة إلى ضبط تلقائي سريع، أو ما يسمى (Auto Focus)، كما أن كاميرات هواتف سوني إكسبريا زد 5 تستطيع التقاط صور واضحة بغض النظر عن ظروف الإضاءة.

أما ميزة الضبط التلقائي للصورة لكاميرات هواتف سوني إكسبريا زد 5 فتستغرق 0.03 ثانية، أما فيما يتعلق بتكبير الصورة، أو الزوم (Zoom)، فإن كاميرات هواتف سوني إكسبريا زد 5 قادرة على تقريب الصور قبل التقاطها بواقع خمس مرات (x5) بشكل واضح.

الثورة التي أحدثتها شركة سوني اليابانية منذ بضع سنوات، هو أنها أصدرت سلسلة هواتف قادرة على التقاط صور تحت الماء، نظراً لكون هواتفها مقاومة للماء، وهو ما يستهوي قطاعاً واسعاً من جمهور الهواتف الذكية، وهذا ما واصلت الشركة تطويره في جهاز سوني إكسبريا زد 5.

هواوي Huawei P9) P9)

هواوي P9

الجديد الذي حملته شركة هواوي الصينية لجمهورها عند إصدار هواتف P9 في نيسان 2016 كان استثنائياً، وبالتحديد فيما يتعلّق بالكاميرا الرئيسية (الكاميرا الخلفية)، حيث تبلغ دقة وضوح الصور التي تلتقط بالكاميرا الرئيسية (الخلفية) 12 ميجا بكسل، بفتحة عدسة f/2.2، أما دقة وضوح الكاميرا الأمامية فتبلغ 8 ميجا بكسل، بفتحة عدسة f/2.4.

الجديد الذي حملته هواوي لجمهورها هو تقنية الكاميرا الرئيسية، وهي كاميرا مزدوجة أبصرت النور كنتيجة للتعاون بين هواوي (Huawei) ولايكا (Leica) الألمانية.

الكاميرا المزدوجة المميزة التي تمتلكها هواتف هواوي P9 تعد الأكثر تطوّراً حتى الآن، مع الإشارة إلى أن إحدى عدسات تلك الكاميرا مختصة بتصوير الألوان، والأخرى بتصوير الأبيض والأسود، ومن ثم يمزج معالج الكاميرا بين مخرجات تلك الكاميرات، ليعطيك صورة براقة وواضحة.

ويقول خبراء عالم الهواتف الذكية بأن وجود عدستين ضمن كاميرا واحدة أمر مذهل لتعزيز حدة وضوح الصور وتباينها، حيث أن العدسة التي تلتقط الأبيض والأسود تعزز من حدة وضوح الصور، أما الكاميرا التي تلتقط الألوان فتعزز تباين الصور.

وتتيح كاميرات هواتف هواوي P9 ميزات تشبه تلك الموجودة في الكاميرات الاحترافية، مثل التحكّم بفتحة العدسة، وسرعة التقاط الصور (Shutter Speed)، والعديد من الخيارات الأخرى.

إل جي LG G5) G5)

إل جي G5

مع التنافسية الكبيرة في أسواق الهواتف الذكية، أزاحت شركة إل جي الكورية الجنوبية الستار عن هواتفها الذكية الجديدة G5 في شباط 2016، والذي تضمّنت قفزة نوعية في عالم الهواتف الذكية بسبب قيامها على مبدأ ومفاهيم المبادرة التي أطلقتها شركة جوجل قبل قرابة العامين تحت إسم مشروع آرا (Project Ara)، والتي تهدف إلى تطوير قطع الهواتف الذكية اختيارياً من قبل المستخدمين.

ويقول خبراء الهواتف الذكية بأن هواتف G5 تعتبر كاميرات رقمية (ديجيتال) أيضاً إذا أراد المستخدم ذلك، وذلك عبر استبدال القطعة السفلية للجهاز وفق مبدأ آرا، والتي تعطي تحكّماً كاملاً للمستخدم، كالتقريب مثلاً، وغيرها من خيارات التحكّم.

الكاميرات الخلفية أو الرئيسية لهواتف إل جي G5 هي كاميرات مزدوجة، أي أنها عبارة عن عدستين، الأولى تبلغ دقة وضوح صورها 16 ميجا بكسل، وفتحة عدسة f/1.8، أما الثانية فدقة وضوح صورها تبلغ 8 ميجا بكسل، بفتحة عدسة f/2.4، في حين تبلغ دقة وضوح الكاميرا الأمامية أو كاميرا السلفي 8 ميجا بكسل، بفتحة عدسة f/2.0، الأمر الذي يعطي المستخدم تجربة كاميرا عالية الوضوح بعدسة واسعة المدى.

سامسونج جلاكسي Samsung Galaxy S7) S7)

كاميرا سامونج جلاكسي S7

فور إعلان شركة سامسونج الكورية الجنوبية عن هواتفها الذكية S7 في شباط 2016، أكدت شركة سامسونج على أنها استخدمت تكنولوجيا الكاميرات الاحترافية في هواتفها الجديدة، ذلك بأن كافة البكسلات الموجودة في الكاميرا تستخدم لتوضيح الصورة، مما يعني أن خاصة الضبط التلقائي لا تأخذ أكثر من أجزاء من الثانية.

ويقول خبراء الهواتف الذكية حول العالم بأن كاميرات هواتف سامسونج جلاكسي S7 تتعامل مع الظلام بطريقة مبهرة، مما يجعل المستخدم قادر على التقاط صور ممتازة حتى في أحلك الأوقات.

أما دقة وضوح الكاميرات الخلفية (الرئيسية) لهواتف سامسونج جلاكسي S7 فتبلغ 12 ميجا بكسل، بفتحة عدسة f/1.2، في حين تبلغ دقة وضوح صور الكاميرا الأمامية أو كاميرا السلفي 5 ميجا بكسل، بفتحة عدسة f/1.7.

وترى شريحة واسعة من مستخدمي الهواتف الذكية بأن كاميرات هواتف سامسونج جلاكسي S7 هي أفضل كاميرات الهواتف الذكية على الإطلاق، وذلك بسبب خياراتها الواسعة، بالإضافة إلى تزويدها بعدسة واسعة تعمل على إدخال كمية أكبر من الضوء للكاميرا، مما يساعد على التقاط صور ممتازة حتى في الظلام، كما أن كاميرات هواتف سامسونج جلاكسي S7 تمتلك أسرع ضبط تلقائي بين كافة كاميرات الهواتف الذكية.

إتش تي سي 10 (HTC 10)

كاميرا إتش تي سي 10

في البداية، لا بد لنا من الإشارة إلى أن دقة وضوح الكاميرات الخلفية (الرئيسية) لهواتف HTC 10 تبلغ 12 ميجا بكسل، بفتحة عدسة f/1.8، أما دقة وضوح الكاميرا الأمامية فتبلغ 5 ميجا بكسل، بفتحة عدسة f/1.8 أيضاً، مع الإشارة إلى أن الكاميرا الأمامية للهاتف مزوّدة بتقنيات تمكّن المستخدم من التقاط صور سيلفي في الظلام، مع تقنية ألترا سيلفي (Ultra-Selfie).

وعلى ما يبدو فإن شركة HTC التايوانية تواصل مساعيها لمنافسة ومقارعة الكبار في عالم الهواتف الذكية، الأمر الذي ينعكس على هواتفها، وبالتالي على حصتها السوقية في عالم الهواتف الذكية، حيث باتت هواتف HTC مرغوبة لدى قطاع ليس بالهيّن من مستخدمي الهواتف الذكية، عقب كل من أبل الأمريكية، سامسونج الكورية الجنوبية، وهواوي الصينية.

ايفون 6S بلس (iPhone 6S Plus)

كاميرا ايفون 6S بلس

تواصل شركة أبل الأمريكية محاولاتها الملئ الفراغ الذي تركه رئيسها التنفيذي السابق ستيف جوبز، والذي يخلفه الآن تيم كوك، وهذا ما ظهر جليّاً في إصدارات أبل التي تلت وفاة جوبز، ومن ضمنها هواتف ايفون 6S بلس.

وبصفتنا نتحث عن كاميرات الهواتف الذكية ضمن هذه المقالة، فلا بد لنا من الإشارة إلى أن دقة وضوح صور الكاميرات الخلفية (الرئيسية) لهواتف ايفون 6S بلس تبلغ 12 ميجا بكسل، بفتحة عدسة f/2.2، أما دقة وضوح الكاميرات الأمامية لها فتبلغ 5 ميجا بكسل، بفتحة عدسة f/2.2.

وعلى الرغم من ذلك كله، إلّا أن العام 2016 حمل أخباراً ليست بالجيدة لشركة أبل، حيث لم يعد خبراء الهواتف الذكية يصنّفون كاميرات هواتف ايفون ضمن الأفضل عالمياً، وذلك مع الإصدارات المميزة لكاميرات الهواتف الذكية التي تحدثنا عنها في هذه المقالة.

في الختام، وبعد هذا الاستعراض السريع لأهم كاميرات الهواتف الذكية، لا بد لنا من الإشارة إلى أن عالم الهواتف الذكية ديناميكي بطريقة كبيرة، وبالتالي فإن هذه القائمة قد لا تكون صالحة في العام المقبل 2017، او حتى في المنتصف الثاني من عام 2016، ما استمرار الشركات المصنّعة للهواتف الذكية بمفاجأة المستخدمين دائماً بالإصدارات الجديدة.

قبل ما تشتري...خليك لبيب