في ظل التنافس الكبير الذي تشهده أسواق الهواتف الذكية، بات من المحتم على الشركات أن تأتي بالجديد دائماً، لتضمن الاستمرار والبقاء في هذه الأسواق، وبذلك؛ فقد باتت ميزة مقاومة الهاتف للماء أحد تلك معايير التمايز بين الهواتف الذكية، مع أسبقية لشركة سوني اليابانية، والتي كانت أولى الشركات التي طرحت هواتف ذكية مقاومة للماء في الأسواق.

ما تشهده الأسواق حالياً هو محاولة الشركات المصنّعة والمنتجة للهواتف الذكية لإصدار هواتف تعمل بشكل كامل وتلتقط الصور ومقاطع الفيديو تحت الماء، دون أن يؤدي ذلك إلى تلف الهاتف.

الحديث سيقودنا بالتأكيد إلى الحديث عن المقاومة بشكل عام بما في ذلك مقاومة الماء ومقاومة الغبار، هنالك العديد من الموبايلات التي تعد ذات مقاومة استثنائية للصدمات والماء مثل هاتف كاتربيلر الذي تطرقنا عنه في مقالة سابقاً، لكننا بالمقالة التالية سنعرض عليكم أفضل الهواتف الذكية المقاومة من بين الموبايلات المتواجدة على النطاق العام في الأسواق العربية وبالسوق الأردني بشكل خاص، ذلك بحسب اختبارات قام بها خبراء الهواتف الذكية حول العالم، ولكن القائمة لم تشمل هواتف ايفون 7 المقاومة للماء، ذلك بأن جمهور المستخدمين لم يبدأ باختبار مقاومتها للماء بعد.

سجل بالموبايلات المقاومة للماء:

سوني إكسبريا زد 5 (Sony Xperia Z5)

تعد شركة سوني اليابانية من أولى الشركات التي أنتجت هواتف ذكية مقاومة للماء، وتواصل الشركة محاولة تطوير هذه الميزة في هواتفها لتبقى متربعة على عرش الهواتف الذكية المقاومة.

إصدرت شركة سوني اليابانية سلسلة هواتف سوني إكسبريا زد 5 (Sony Xperia Z5)، في أيلول/سبتمبر 2015، حيث طوّر خبراء شركة سوني شكل إكسبريا زد 5 ليكون أكثر رشاقة، كما أنه طوروا ميزة مقاومة الجهاز للماء، حيث أصبح الجهاز يحتمل عمقاً يصل إلى 1.5 متر، ولمدة تبلغ 30 دقيقة.

ولا بد لنا من الإشارة إلى أن أجهزة سوني إكسبريا زد 5 تعد خياراً ممتازاً لمن يريد استخدام كاميرا هاتفه في حوض السباحة، كما أن هواتف سوني إكسبريا زد 5 تعد أفضل الأجهزة المقاومة للماء، وتتميّز بأن أحجام شاشاتها تبلغ 5.2 بوصة (إنش)، كما أنها مزوّدة بذاكرة داخلية تبلغ سعتها 32 جيجا بايت، وذاكرة وصول عشوائية (رام) تبلغ سعتها 3 جيجا بايت.

دقة وضوح كاميرات هواتف سوني إكسبريا زد 5 تبلغ 23 ميجا بكسل، كما أنها مزوّدة ببطاريات تبلغ سعتها الكهربائية 2900 مللي أمبير في الساعة.

سامسونج جلاكسي إس 7 (Samsung Galaxy S7)

تعد هواتف سامسونج جلاكسي إس 7 الجديدة المنافس الجديد الذي ظهر لهواتف شركة سوني اليابانية، والتي تفرّدت لوقت طويل بكون أجهزتها هي الوحيدة المقاومة للماء، فقد أعلنت شركة سامسونج الكورية الجنوبية في شباط/فبراير 2016 عن المواصفات القياسية التي يحملها جهاز سامسونج جلاكسي إس 7، وعلى رأسها مقاومة الغبار والماء، وبذلك، فليس عليك القلق بعد الآن من وضع الهاتف على الأسطح الرطبة، كما ليس عليك القلق إذا سقط هاتفك في الماء، وبحسب الشركة، فإن سامسونج جلاكسي إس 7 مصمم ليصمد تحت الماء بعمق 1.5 متر ولمدة تصل إلى 30 دقيقة، ذلك بأن الشركة قامت بتغليف القطع الداخلية للجهاز (Internal Coating).

تتميّز هواتف سامسونج جلاكسي إس 7 بشاشات تبلغ أحجامها 5.1 بوصة (إنش)، وبكاميرات تبلغ دقة وضوح صورها 12 ميجا بكسل، وبإمكانية الاختيار السعة الداخلية للجهاز بين 32 و 64 جيجا بايت، وبذاكرة وصول عشوائية (رام) تبلغ 4 جيجا بايت، أما السعة الكهربائية لبطاريات سامسونج جلاكسي إس 7 فتبلغ 3000 مللي أمبير في الساعة.

سوني إكسبريا M4 أكوا (Sony Xperia M4 Aqua)

مجدداً يحل أحد هواتف شركة سوني اليابانية ضمن القائمة، ولكن هذه المرة مع هواتف سوني إكسبريا M4 أكوا، وهي هواتف متوسطة السعر، أي انها أقل ثمناً من هواتف سلسلة زد 5، مع الإشارة إلى أن مقاومة هذا الجهاز للماء تشبه مقاومة هواتف سوني زد 3 للماء.

مقاومة هذا الجهاز للماء تتراوح بين احتمال الماء المسكوب على الهاتف من صنبور المياه إلى الصمود تحت الماء بعمق 1.5 متر ولمدة تصل إلى 30 دقيقة، أي أنها ليست كما في الجهازين السابقين، فهي تتراوح بين مستويين.

حجم شاشة هاتف سوني إكسبريا M4 أكوا يبلغ 5.0 بوصة (إنش)، ودقة وضوح الصور الملتقطة بالكاميرا الرئيسية لهذا الهاتف تبلغ 13 ميجا بكسل، أما السعة الكهربائية لبطاريته تبلغ 2400 مللي أمبير في الساعة.

سامسونج جلاكسي إس 5 (Samsung Galaxy S5)

تعد هواتف سامسونج جلاكسي S5 والتي تبلغ من العمر عامين ونيّف من الأجهزة المقاومة للماء، ولكنها ليست كسابقاتها ضمن هذه اللائحة، ذلك بأنها قادرة على الصمود تحت الماء لعمق يصل إلى متر واحد ولفترة قصيرة من الوقت، أي يجب الحذر من الاستعمال تحت الماء لفترة وعمق أطول.

حجم شاشة هاتف سامسونج جلاكسي S5 يبلغ 5.1 بوصة (إنش)، وهو متواجد في الأسواق بنسختين، الأولى تبلغ سعة ذاكرتها الداخلية 16 جيجا بايت، والثانية 32 جيجا بايت، أما سعة ذاكرة الوصول العشوائية للنسختين فتبلغ 2 جيجا بايت.

دقة وضوح الصور الملتقطة بالكاميرا الرئيسية للهاتف تبلغ 16 ميجا بكسل، أما السعة الكهربائية لبطاريته فتبلغ 2800 مللي أمبير في الساعة.

موتورولا موتو G – الجيل الثالث (Motorola Moto G – 3rd Generation)

كما في هواتف سامسونج جلاكسي S5 فإن هواتف موتورولا موتو G (الجيل الثالث) قادرة على الصمود تحت الماء لعمق يصل إلى متر واحد ولفترة قصيرة من الوقت، مع الإشارة إلى أن هذه الهواتف أبصرت النور قبل عام واحد، أي في تموز/يوليو 2015.

حجم الشاشة لهواتف موتورولا موتو G (الجيل الثالث) يبلغ 5.0 بوصة (إنش)، أما دقة وضوح كاميراتها الرئيسية فتبلغ 13 ميجا بكسل، في حين تبلغ السعة الكهربائية لبطارياتها 2470 مللي أمبير في الساعة.

وتتواجد هذه الهواتف في الأسواق بنسختين، الأولى تبلغ سعة ذاكرتها الداخلية 8 جيجا بايت، وتبلغ سعة ذاكرة الوصول العشوائية فيها 1 جيجا بايت، أما بالنسبة للنسخة الثانية، فتبلغ سعة ذاكرتها الداخلية 16 جيجا بايت، وتبلغ سعة ذاكرة الوصول العشوائية فيها 2 جيجا بايت.

صحيح أن هذه الهواتف هي الأفضل من حيث مقاومة الماء، ولكن شركات تصنيع الهواتف الذكية لا تزال تطوّر هذه الميزة ضمن هواتفها، وبالتالي فمن المتوقع أن نشهد قفزة كبيرة في هذا الموضوع خلال الأعوام المقبلة، وهذا ما سيبقيكم لبيب على اطلاع به دائماً، فقط لا تنسى متابعة الموقع على الدوام لمعرفة كل ما هو جديد في عالم الأجهزة الكهربائية والإلكترونيات.

قبل ما تشتري...خليك لبيب.