بعد قيام شركة سامسونج بالإفصاح عن هاتفيها الجديدين سامسونج جلاكسي إس 7 (Samsung Galaxy S7) وسامسونج جلاكسي إس 7 إيدج (Samsung Galaxy S7 Edge)، على هامش أعمال مؤتمر الجوالات العالمي أو ملتقى عالم الهاتف النقال (Mobile World Congress)، والذي أقيم في مدينة برشلونة الإسبانية مؤخراً، تشير التوقعات إلى أن الإقبال على هواتف سامسونج الجديدة سيكون غير مسبوق، وسيفوق الإقبال على أجهزة سامسونج جلاكسي إس 6 وإس 6 إيدج.

تناولت وسائل الإعلام الكورية الجنوبية خبراً جديداً مفاده أن شركة سامسونج تستعد لتصنيع أكثر من 17.2 مليون وحدة من هواتف سامسونج جلاكسي إس 7 وسامسونج جلاكسي إس 7 إيدج الجديدة بحلول شهر نيسان/أبريل المقبل، أي خلال الربع الأول من العام 2016.

ومما لا شك فيه أن شركة سامسونج تسعى لكسر رقمها القياسي الخاص بهواتف سامسونج جلاكسي إس 6 وسامسونج جلاكسي إس 6 إيدج، حيث صنّعت سامسونج ما يقارب 15.8 مليون هاتف ذكي من طراز سامسونج جلاكسي إس 6 وسامسونج جلاكسي إس 6 إيدج خلال الربع الأول من العام 2015، أي بعد أزاحة الستار عن تلك الهواتف.

يذكر بأن سامسونج جلاكسي إس 6 وسامسونج جلاكسي إس 6 إيدج لا تزال تتربع على رأس القائمة لدى سامسونج من حيث الأجهزة المباعة خلال الربع الذي شهد إطلاق الهواتف، يليه هاتف سامسونج جلاكسي إس 4، والذي بيع منه أكثر من 15.2 مليون هاتف خلال الفترة التي شهدت إصداره.

ومن المتوقع بحسب التقرير أن يتوزع رقم 17.2 مليون على الأجهزة الجديدة كالتالي: 9.9 مليون هاتف سامسونج جلاكسي إس 7، و 7.3 مليون هاتف سامسونج جلاكسي إس 7 إيدج، أي بنسبة 6 إلى 4 لصالح جلاكسي إس 7.

ومن جهتها فلم تعلّق شركة سامسونج على تلك البيانات التي تم نشرها في الصحف الكورية الجنوبية، فيما رأى المحللون وخبراء التكنولوجيا بأن هذا الرقم يعد منطقياً، نظراً للتطور المستمر الذي تشهده أجهزة سامسونج.

مواصفات قياسية

تناولنا في مقالات سابقة ضمن موقع لبيب الإلكتروني مواصفات كلا الجهازين، سامسونج جلاكسي إس 7 وسامسونج جلاكسي إس 7 إيدج، وذلك بمجرد إزاحة الستار عنهما في شباط/فبراير 2016، في مدينة برشلونة الإسبانية.

للتذكير، يمتاز هاتف سامسونج جلاكسي إس 7 بالمزيد من الانحناءات والأشكال الدائرية وتصغير مساحة بروز الكاميرا الرئيسية، ناهيك عن مقاومة الماء والغبار، فيما يبلغ حجم شاشته 5.1 بوصة (إنش)، كما تم تزويد الهاتف بمعالجات ستعمل بفعالية أداء أفضل بـ 30 بالمئة من النسخة السابقة للجهاز.

* الفيديو الرسمي لإصدار سامسونج اس 7 واس 7 ايدج

وقد تم تزويد الهاتف الجديد سامسونج جلاكسي إس 7 بكاميرا خلفية (رئيسية) تبلغ دقة وضوحها 12 ميجا بكسل، وبكاميرا أمامية فتبلغ دقة وضوحها 5 ميجا بكسل، وببطارية تبلغ سعتها الكهربائية 3000 مللي أمبير بالساعة، مع إمكانية الشحن السريع والشحن اللاسلكي.

أما هواتف سامسونج جلاكسي إس 7 إيدج فقد حافظت على انسيابيتها، مع تطوير أداء القائمة الجانبية على طرف الشاشة والمعروفة بإسم إيدج بانيل (Edge Panel)، كما أنها هواتف مقاومة للماء والغبار، بشاشة يبلغ حجمها 5.5 بوصة (إنش)، وكما في هواتف جلاكسي إس 7، فقد تم تزويد الهاتف بمعالجات ستعمل بفعالية أداء أفضل بـ 30 بالمئة من النسخة السابقة للجهاز.

وتبلغ دقة وضوح صور الكاميرا الخلفية (الرئيسية) لهواتف سامسونج جلاكسي إس 7 إيدج 12 ميجا بكسل، أما دقة وضوح صور الكاميرا الأمامية فتبلغ 5 ميجا بكسل، وقد تم تزويد الجهاز ببطارية تبلغ سعتها الكهربائية 3600 مللي أمبير بالساعة، مع إمكانية الشحن السريع والشحن اللاسلكي أيضاً.

للإطلاع على تفاصيل مواصفات هاتفي سامسونج جلاكسي إس 7 وسامسونج جلاكسي إس 7 إيدج، يرجى زيارة قسم المقالات والأبحاث ضمن موقع لبيب، ابقوا على اطلاع كامل ومستمر على كافة مستجدات التكنولوجيا فقط بمجرد زيارتكم لموقع لبيب.